الأربعاء، 21 مارس، 2012

 
النائب صادق اللبان لموقع قناة النجف الاشرف الفضائية: تفجيرات الامس رسالة فاشلة والقمة ستعقد في الوقت المقرر


أكد عضو مجلس النواب صادق اللبان ان " تفجيرات الثلاثاء الدامي تعد رسالة سياسية لغايات مختلفة منها محاولة اجهاض العملية السياسية واجهاض عقد القمة العربية في بغداد ، معتبرها رسالة فاشلة لأن العملية السياسية بخير والقمة ستعقد في وقتها والكل يجمع على ان القمة ضرورية للدول العربية اكثر من كونها ...
ضرورية للعراق " .
عضو اللجنة الثقافية في البرلمان أكد بالقول ان "الشعب العراقي قد فهم الرسالة ورفضها " على حد قوله
وحول تقييمه لقدرات قوى الإرهاب في العراق اكد اللبان "لا ينكر ان هناك حواضن سياسية للارهاب ولكن مثل هذه العمليات هي مؤشرات لنهاية الارهاب في العراق لانه اصبح يلملم اوراقه وكل ما يملك ليطلقه في مناسبات معينة " واكد اللبان ان "الارهاب سييأس حتما وانه بدأ يدرك ان هذه الاعمال ليس لها أثر في الشارع".
وحول قضية الهاشمي وتصريحات مسعودالبارزاني الأخيرة أعرب اللبان عن استغرابه من هذه التصريحات بالقول "نستغرب هذه التصريحات من قائد حركة سياسية ووارث لنضال رجل مثل الملا مصطفى البارزاني الذي ناضل طويلا ضد الظلم ، مضيفا بقوله " لقد عكس مسعود البارزاني صورة اخرى وتمثل تصريحاته انتكاسة لتاريخ نضال الكر ولا تمثل الا نفسه وهي لا تمثل كل الوجود الكردي "
اللبان وصف هذه تصريحات البارزاني بـ"غير الموفقة وانها تصريحات سياسية على حساب الدم العراقي وما يتحدث عنه البارزاني هو امر عائد للقضاء وعلى كافة الكتل السياسية ان تنأى بنفسها بعيدا عن التدخل بسلطة القضاء .
 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق